أشعار أنمــار أشعاري اكتبها بين حين وآخر، قد تكون واقعية وقد لا تكون، إنها ألعابي، أحبابي، خيالاتي التي أهرب بها مني

أشعــار أنمــار (228 قطعة)

عندما كنت أكتب، أشعاري منذ عام 1992 وحتى الآن، رغم أن العدد قد تقلص كثيراً من قطعتين شعريتين يومياً تقريباً إلى قطعة أو أقل في العام، هنا أسردها كلها وأضيفها كلما سنح لي الوقت.

أحدث الأشعار إضافةً - 5 قطع أضيفت يوم 9/1/2016

السبت
10 ت1
1992

نسمات في قلبي 1

فتاتي ... وصوتها الحنون؟ أين الهرب؟ ... أين المفر؟ وأين قلبي غداً سيكون ؟ فلقد نسيتُكَ قلبي فهل يا ترى قد نسيتِ؟ نسيتُكِ يا فتاة الحب عندما أحببتِ أو أعطيت ونسيتُ الأغنية التي غنيتيها


الأحد
11 ت1
1992

نسمات في قلبي 2

لم أعد أتذكر ما قالته لي في أخر مكالمة لها قبل سنين أجل ... يا فتاة ... لقد نسيت نيست صوتك ... نسيت إسمك نسيت حبك ... أو الذي تدعين فأي أنت؟ ... أين هاتفك؟ أم نسيت أنت أيضاً ؟


الأربعاء
28 ت1
1992

نسمات في قلبي 8

وتلقفتني ... قبل السقوط يداي ؟ فكيف يا تُرى تسألين؟ أن كانت كل هذه السنين قد غيرت ما في صدري من يقين؟ أو كيف يا تُرى قد نسيتِ إن كنتِ قد هويتِ أو ما هويتِ؟ أو إن كان هواك مثل ما رجيتِ؟


أشعار عشوائية

الأحد
30 نيسان
2000

أوبريت الحلم العربي 1

واليوم .. لا تكاد تسمع واحدة لا أحد يتكلم .. أو يتظاهر بأنه سيتكلم ولا أحد يجرؤ على قول .. "لماذا الألم ؟" بالأمس .. في ثورة العشرين علت أصواتنا .. مدمرة الملايين صيحة واحدة .. كأننا رعد


الثلاثاء
14 حزيران
1994

يوميات 17

تهدي فؤادي الذي كان ضائعاً ورأيت صورتك وبقيت أتفحصها ساعات كثيرة الله .. كم كنت جائعاً أتخيل يديّ بين أيديك تعانقهما أناملك الصغيرة ------------------ فبدوت قانعاً مكتفياً برسالتك


السبت
3 تموز
1999

جربي

جربي لمرة أن تكوني معي لتسمعيني .. .. رغم انك لم تكوني جربي أن تسألي عن أدمعي أترينها ..؟ .. أتشعرينها .. في جفوني ؟ ثم اسألي عن حياتك معي ولم أنت تعيشيها بدوني ؟ اسأليني عن حبي بين الأضلع